تجربتي مع رجيم الحمل لإنقاص الوزن بخطوات صحية متوازنة

7

تجربتي مع رجيم الحمل بهدف المحافظة على وزني الصحي والمثالي دون زيادةٍ كبيرة من التجارب الفريدة والرائعة التي عايشتها أثناء شهور حملي التسعة.

حيث تعلمت من هذه التجربة كيفية إنقاص وزني بشكل مضمون لا يؤثر على الجسم خلال فترة الحمل، ولا على الجنين.

وذلك من خلال الالتزام بخطوات معينة، وتناول الأغذية الصحية، وتجنب الأطعمة والمشروبات غير المفيدة أثناء الحمل.

وفي هذا المقال سوف أحدثكم  أكثر عن تجربتي مع رجيم الحمل بمعلومات مفصلة؛ قد تهمكم معرفتها، وربما تساعدكم في نزول الوزن بدون حمية مشددة خلال شهور الحمل.

وللمزيد من المعلومات والتفاصيل؛ أتمنى متابعة سطور هذه المقالة حتى نهايتها.

تجربتي مع رجيم الحمل

لقد استطعت أثناء تجربتي مع الحمية خلال شهور حملي؛ الحفاظ على وزني وصحتي، وكذلك صحة الجنين وهي الأهم أيضاً.

حيث تعتبر فترة الحمل من الفترات المهمة، والمميزة في حياة المرأة، وأكثر ما يرافق شهور الحمل هو زيادة الوزن وحتى الولادة.

مما يدفع بالكثيرات للبحث عن دايت للحمل، يمكن من المحافظة على الوزن، وعدم تزايده بشكل غير طبيعي.

وقد يكون التخلص من الوزن الزائد وعدم اكتساب كيلو غرامات جديدة في فترة الحمل؛من الأمور الممكن السيطرة عليها من خلال بعض الخطوات الصحية والسليمة.

التي يمكن اتباعها كحمية غذائية مفيدة لهذه المرحلة، والتي تشكل نظاماً رائعاً للحامل؛ سوف نتعرف عليه في سطورنا القادمة.

قد يهمك أيضاً: فوائد الحليب كامل الدسم للرجيم ودورها في خسارة الوزن

هل يمكن اتباع رجيم أثناء الحمل؟

من خلال تجربتي مع رجيم الحمل فإن التزام المرأة الحامل بالحميات والرجيمات؛ أمر غير مستحب خلال فترة الحمل.

وإنما يمكن للحامل التي تعاني من السمنة المرافقة للحمل من اتباع نظام غذائي صحي، لا يؤثر على صحتها أو صحة جنينها.

كما يوفر لها كامل المواد الغذائية الهامة من فيتامينات، ومعادن، وبروتينات وسكريات صحية، ولذلك عليها أن تحرص على تناول الأطعمة المغذية والضرورية لجسمها ولجنينها.

حقائق مثبتة تهمّ الحامل

تجربتي مع رجيم الحمل
تجربتي مع رجيم الحمل

أكدت العديد من الدراسات والأبحاث العلمية، وخاصةً في مجال تغذية النساء الحوامل، ومتابعة تطورات زيادة الوزن خلال فترة الحمل.

ومن أبرز الحقائق، والأفكار العلمية التي تهم كل سيدة أثناء ترغب بالحفاظ على وزنها؛ خلال فترة حملها سوف نذكر ما يلي:

  • زيادة السعرات الحرارية المتناولة للمرأة الحامل، والتي يرتفع تناولها للطعام بمعدل عدة مئات من السعرات الحرارية بشكل يومي، وهذا عند عموم الحوامل.
  • كما يفضل أن تكون زيادة الوزن بالنسبة للمرأة الحامل بمعدل نموذجي، وطبيعي، وليس بشكل عشوائي ومفرط.
  • كذلك خلال شهور الحمل يمتص جسم المرأة عنصر الحديد بشكل جيد، و يزداد حجم الدم لديها؛ لذلك يجب الحصول على المزيد من الحديد، للتأكد من حصول الأم والجنين على نسبة كافية من الأكسجين.

قد يهمك أيضاً: رجيم النقاط وأهم فوائده وعيوبه وأمثلة عن كيفية تطبيقه

خطوات النظام الغذائي الصحي للحامل

يمكن للسيدات الحوامل الالتزام بعدة خطوات ونصائح هامة واعتبارها مجتمعة رجيم للحامل؛ يمكنها من التخلص من الوزن الزائد وعدم اكتساب وزن آخر خلال مدة الحمل.

وهذا ما اعتمدته خلال تجربتي مع رجيم الحمل، وهي كالتالي:

  • توزيع تناول الطعام على 5 وجبات صغيرة على مدار ساعات اليوم.
  • أيضاً تناول كميات كافية من المياه خلال اليوم وذلك لتجنب الجفاف وزيادة ودعم الاستقلاب في الجسم.
  • تجنب المأكولات الدهنية والدسمة، بسبب احتوائها على كمية كبيرة من الدهون المشبعة التي تسبب اكتساب الوزن.
  • كذلك الاعتدال في تناول الحلويات، واستبدالها بالفواكه الطازجة.
  • الإكثار من تناول الخضار ذات السعرات الحرارية القليلة.
  • واللجوء إلى ممارسة التمارين الرياضية طيلة فترة الحمل كالسباحة والمشي، بعد أخذ المشورة الطبية.
  • كما يجب أخذ قسط كاف من النوم والراحة يوميا.
  • الانتباه إلى الوزن ومراقبته بشكل دائم ودوري.
  • بالإضافة إلى الرجوع إلى الطبيب المختص عند ملاحظة أية عارض طارئ.

الأطعمة الصحية المسموحة خلال تجربتي مع رجيم الحمل

توجد مجموعة من الأطعمة المغذية التي تساهم في دعم، وإمداد جسم الحامل بكامل العناصر المغذية.

كما تساعد نوعية الأطعمة الغذائية المتناولة خلال الحمل؛ على رفع معدل عمليات الأيض في جسم الحامل، وبالتالي زيادة معدل حرق السعرات الحرارية لديها.

ومن أهم هذه الأغذية نذكر ما يلي:

  • الحبوب الكاملة والخبز لتوفير الطاقة للجسم، والغنية بالألياف التي تعطي إحساساً بالشبع، والامتلاء لفترة طويلة.
  • الأغذية الغنية بالبروتين اللازمة لإمداد الحامل والجنين بالفيتامينات والحديد الضروري للحمل.
  • اللحوم الخالية من الدهون والغنية بالبروتينات التي تدعم وتقوي جسم الحامل والجنين.
  • الأسماك بأنواعها غير الدهنية
  • الخضروات والفواكه من المواد الغذائية الهامة للحامل؛ لتوفير أكبر قدر من الفيتامينات وحمض الفوليك الهام.
  • مشتقات الألبان والبيض لدعم الأم والجنين بالكالسيوم الضروري لصحة وبناء العظام.
  • شرب الماء بكميات وفيرة بشكل يومي، وعلى مدار ساعات اليوم.

أفضل المشروبات لنزول الوزن خلال الحمل

تتنوع المشروبات التي نشربها باستمرار خلال يومنا، وتختلف بشكل كبير

ولكن أثناء فترة الحمل؛ ومن أجل الحفاظ على وزن صحيّ، ومثالي للحامل، لا بد من التركيز على عددٍ من السوائل التي تساعد الحامل في فقدان وزنها، وعدم زيادته بشكل كبير، ومنها ما يلي:

  • الحليب خفيف الدسم
  • مشروب الزنجبيل الذي يشعر بالشبع، ويساعد على عدم الشعور بالغثيان عند الصباح.
  • العصائر الطبيعية غير المحلاة التي تحتوي على نسبة عالية من الفيتامينات، والمعادن الهامة لجسم الحامل.
  • مشروب النعناع الدافئ.
  • مغلي الشوفان الغني بالألياف الغذائية التي تمنح الإحساس بالشبع لفترات طويلة.
  • شراب العليق الأحمر اللذيذ الغني بالعناصر الغذائية المفيدة.

قد يهمك أيضاً: ما هو رجيم الشوفان وما أهم فوائده ودوره في إنقاص الوزن؟

تجربتي مع رجيم الحمل والأطعمة الواجب تجنبها

من خلال تجربتي مع رجيم الحمل توجد مجموعة من الأطعمة التي يحذر الأطباء، وأخصائيو التغذية من تناولها، وهي كالتالي:

  • أنواع من الأسماك التي تحتوي على نسبة عالية من مادة الزئبق، بما في ذلك سمك التونة، والمارلين.
  • الأسماك ومأكولات البحر الملوثة بالطفيليات والبكتيريا؛ التي تسبب آثاراً ضارة للأم، والجنين.
  • اللحوم غير المطبوخة أو المطبوخة بشكل جزئي، حيث تحتوي على أنواع من البكتيريا الضارة.
  • البيض النيء الذي قد يكون ملوثاً بالسالمونيا، التي تسبب ضرراً كبيراً للحامل، وكذلك لطفلها.
  • الوجبات المصنعة الجاهزة غير المطبوخة أو غير المطبوخة بشكل جيد.
  • الفواكه والخضار الملوثة بأنواع ضارة من البكتيريا.
  • الابتعاد عن تناول الجبنة الناضجة العفنة.
  • الابتعاد عن تناول المشروبات الكحولية خلال فترة الحمل.
  • تجنب ومحاولة التقليل من تناول المشروبات والأطعمة الحاوية على مادة الكافيين.

الحمية الغذائية خلال شهور الحامل

ينصح خلال فترة الحمل وبحسب آراء الأطباء والأخصائيين في مجال التغذية أن تلتزم الأم الحامل بطريقة التغذية التالية الخاصة بشهور حملها، والتي سنذكرها تباعاً لكل شهر:

حمية الحامل الغذائية في الشهر الأول

يجب على الحامل خلال الشهر الأول من حملها، ومن خلال تجربتي مع رجيم الحمل الالتزام بنوعية التغذية الصحية التالية لدعم جسمها وتقويته، وتجنب زيادة الوزن، وهي كالآتي:

يجب في الشهر الأول تناول الأغذية الغنية بحمض الفوليك، مثل: الخضار الورقية (الجرجير، البقدونس، السبانخ).

كما ينصح بتناول الحبوب الكاملة، والبقوليات(العدس، الحمص، الفاصولياء).

وشرب الماء والسوائل بكميات وفيرة.

تجربتي مع رجيم الحمل / حمية الشهر الثاني

خلال الشهر الثاني من الحمل ينصح السيدة الحامل باتباع ما يلي للحفاظ على وزنها، ورشاقتها:

أخذ مشروب الزنجبيل الدافئ؛ الذي يعطي شعوراً بالراحة من الغثيان، ويقوم مقام الأدوية المضادة للغثيان.

كذلك يجب عليها تناول الأغذية الغنية بفيتامين (ه)؛ الذي يلعب دوراً هاماً في تقوية الحمل، وتثبيته، ومنع حالات الإجهاض الممكنة.

ويتواجد هذا الفيتامين في مجموعةٍ من الأطعمة الهامة؛ التي لها دور كبير في عدم زيادة الوزن؛ من خلال رفع معدل عمليات الحرق في الجسم، وهي:

  • ثمار الأفوكادو.
  • حبات اللوز النيء.
  • حبات البندق.
  • زيت الزيتون.
  • صفار البيض.

حمية الحامل في الشهر الثالث

من خلال ما مرّ معي ومع العديد من النساء الحوامل، و بالرجوع إلى الاستشارات الطبية الأساسية؛ فيمكن اتباع  ما يلي كحمية مساعدة للمحافظة على وزن صحيّ ومثالي:

شرب 10 أكواب من الماء كحد أدنى بشكل يومي، وعلى مدار ساعات اليوم.

أيضاً تناول الحامل كميات من الفاكهة، والخضار الغنية بالسوائل، والماء؛ للحفاظ على رطوبة جسمها، هي وجنينها.

حمية الحامل خلال الشهر الرابع

تصل الحامل للشهر الرابع؛ الذي يشهد نمواً ملحوظاً للجنين، مما يتطلب نوعية أغذية مفيدة وغير غنية بالدهون، والسعرات الحرارية، ومنها نذكر ما يلي:

يجب على المرأة الحامل تناول الأطعمة التي تحوي نسبة عالية من عنصر الحديد، مثل: البقوليات، الخضار الورقية ومع كل وجبة، إضافةً إلى الليمون أو أي مصدر لفيتامين C.

كذلك تناول الأغذية الغنية بالبروتينات الهامة للجسم والموجودة في اللحوم، البيض.

تجربتي مع رجيم الحمل / حمية الشهر الخامس

ينصح الأطباء، وأخصائيو التغذية السيدات الحوامل خلال الشهر الخامس من الحمل؛ بالاعتماد على الأغذية التالية لتجنب زيادة الوزن، قدر الإمكان، وهي كالتالي:

يجب على المرأة الحامل تناول الأطعمة التي تحوي نسبة عالية من عنصر الكالسيوم؛ الضروري لنمو عظام الجنين وأسنانه.

كما أنه ضروري لصحة قلب الأم، ونمو قلب الجنين بشكل صحي، كذلك يفيد في بناء ودعم العضلات والأعصاب.

وأهم مصادر الكالسيوم الغذائية:

  • الخضار الورقية
  • منتجات الألبان
  • اللوز
  • الأسماك الصغيرة كالسردين.

أيضاً يفضل تناول الحامل فيتامين C وذلك من خلال الاعتماد على تناول الحمضيات، الطماطم، البروكلي.

حمية الحامل خلال الشهر السادس

يجب على السيدة الحامل أثناء الشهر السادس من الحمل؛ التركيز على تناول المجموعات الغذائية التالية؛ التي تعطي شعوراً بالشبع، والامتلاء لفترة طويلة، وهي:

  • الخضار الطازجة.
  • الحبوب الكاملة.
  • الفواكه بأنواعها المختلفة.
  • البقوليات.

حمية الحامل في الشهر السابع

ينصح خبراء التغذية السيدات الحوامل، وخلال الشهر السابع ومع ازدياد نمو الجنين ملحوظ.

ومن أهم ما يجب تناوله في هذا الشهر هي الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من البروتينات.

حيث تحتاج كل سيدة حامل إلى ما يقارب 80 غرام من البروتين يومياً؛ وذلك للحفاظ على صحة ووزن الحامل.

تجربتي مع رجيم الحمل / حمية الشهر الثامن

وصلنا للشهر الثامن من الحمل، الذي يزداد في وزن الحامل بشكل واضح؛ ولتجنب هذه الزيادة، والعمل على التخلص من أي كيلو غرام زائد يجب تناول ما يلي:

الأطعمة الغنية بأحماض أوميغا 3 الموجودة في المكسرات، أسماك السلمون، بذور الكتان.

حيث تساهم أوميغا 3 على نمو الجهاز العصبي للجنين بشكل ممتاز، وخاصة في الشهور الثلاث الأخيرة من الحمل.

أيضاً تناول الفواكه، وخاصةً فاكهة الكرز؛ الذي يساعد على الاسترخاء والنوم ليلاً، وبالتالي تجنب تناول المزيد من الطعام غير الصحي ليلاً.

حمية الحامل في الشهر التاسع

يجب على السيدات الحوامل الاهتمام بنوعية الغذاء خلال هذا الشهر الأخير، لتجنب اكتساب الوزن، ولتسهيل الولادة بشكل صحي وسليم من خلال تناول ما يلي:

الإكثار من تناول الثوم خلال الشهر التاسع.

وتناول التمر بكميات جيدة؛ للحصول على الألياف، ولتسهيل الولادة.

كذلك تناول الزبيب بنسب معتدلة.

نموذج غذائي صحي من تجربتي مع رجيم الحمل

يمكن للمرأة الحامل الالتزام بهذا الروتين الغذائي اليومي خلال فترة الحمل، وتحديداً من الشهر الرابع حتى التاسع؛ لتجنب زيادة وزنها ومحاولة التخلص من أي كيلو غرام زائد.

اليوم الأول:

وجبة الإفطار

5 ملاعق فول بزيت الزيتون والليمون – رغيف خبز أسمر – كوب كبير عصير برتقال.

وجبة خفيفة / سناك1

مشروب زبادي بالفاكهة.

وجبة الغداء

ربع فرخة مشوية أو سمكة مشوية –  أرز بالخضروات –  سلطة خضراء –  ثمرة فاكهة.

وجبة خفيفة / سناك2

ثمرة فاكهة.

وجبة العشاء

ساندوتش جبن – طبق سلطة.

اليوم الثاني:

وجبة الإفطار

2 بيضة مسلوقة أو مقلية – قطعة جبن خبز أسمر – كوب كبير عصير تفاح.

وجبة خفيفة / سناك1

ثمرة فاكهة.

وجبة الغداء

2 قطعة فراخ بالصوص الأبيض –  أرز أبيض –  سلطة خضراء – ثمرة فاكهة.

وجبة خفيفة / سناك2

ثمرة فاكهة.

وجبة العشاء

2 قطعة بيتزا –  زبادي بالفواكه.

اليوم الثالث:

وجبة الإفطار

كوب من الكورن فليكس من الحبوب الكاملة بالحليب والفواكه –  كوب كبيرعصير برتقال.

وجبة خفيفة / سناك1

ثمرة فاكهة.

وجبة الغداء

سمك في الفرن مع الخضروات –  أرز – سلطة خضراء –  ثمرة فاكهة.

وجبة خفيفة / سناك2

كوب كبير فشار.

وجبة العشاء

ساندوتش جبن – سلطة خضراء.

اليوم الرابع:

وجبة الإفطار

5 ملاعق فول بزيت الزيتون والليمون – خضروات طازجة (خيار- خس)  رغيف خبز أسمر – كوب كبيرعصير فواكه طازجة.

وجبة خفيفة / سناك1

مشروب زبادي بالفواكه.

وجبة الغداء

3 قطع كفتة مشوية –  مكرونة بالصلصة – سلطة خضراء – ثمرة فاكهة.

وجبة خفيفة / سناك2

ثمرة فاكهة.

وجبة العشاء

كوب من الكورن فليكس باللبن والفواكه – قطعة توست أسمر بزبدة الفول السوداني.

اليوم الخامس:

وجبة الإفطار

2  بيضة مسلوقة أو مقلية – قطعة جبن خبز أسمر – كوب كبير عصير فواكه طازجة.

وجبة خفيفة / سناك1

ثمرة فاكهة.

وجبة الغداء

2  قطعة سمك بالزبدة والثوم –  أرز –  سلطة خضراء –  ثمرة فاكهة.

وجبة خفيفة / سناك2

ثمرة فاكهة.

وجبة العشاء

زبادي بالفواكه –  قطعة توست أسمر مع قطعة جبن.​​​​​​​

اليوم السادس:

وجبة الإفطار

كوب من الكورن فليكس من الحبوب الكاملة بالحليب والفواكه –  كوب كبير عصير برتقال.

وجبة خفيفة / سناك1

مشروب زبادي بالفواكه.

وجبة الغداء

ربع فراخ مشوية –  أرز –  ملوخية – سلطة خضراء – ثمرة فاكهة.

وجبة خفيفة / سناك2

ثمرة فاكهة.

وجبة العشاء

ساندوتش جبن – سلطة خضراء.​​​​​​​

اليوم السابع:

وجبة الإفطار

فول بزيت الزيتون والليمون –  قطعة فلافل – سلطة خضراء –  خبز أسمر – كوب كبير عصير فواكه طازجة.

وجبة خفيفة / سناك1

ثمرة فاكهة.

وجبة الغداء

قطعة مكرونة بالبشاميل – شوربة خضار – سلطة خضراء – ثمرة فاكهة.

وجبة خفيفة / سناك2

ثمرة فاكهة.

وجبة العشاء

2 قطعة بيتزا –  زبادي بالفواكه

أضرار الرجيم القاسي للحامل

من غير المرغوب صحياً اتباع رجيم للحامل خلال فترة حملها كما ذكرنا، حيث أن أغلب الحميات القاسية تكون غير متوازنة وغير مدروسة وتغيب عنها معظم المواد الغذائية الهامة.

كما أن هذه الحميات الصارمة سوف تؤدي إلى مخاطر عديدة على الأم الحامل وعلى جنينها والتي سنذكرها فيما يلي:

  1. نقص السعرات الحرارية والمواد السكرية والنشوية خلال الرجيم سوف يسبب حالات الضعف العام للأم والجنين أيضا.
  2. مشاكل غذائية واضطرابات في أخذ الطعام قد يعاني منهل الجنين عندما تتبع الأم حمية غذائية قاسية خلال شهور حملها.
  3. التشوهات والعيوب الخلقية كالتشوهات الحاصلة في الجهاز العصبي والناتجة عن عدم حصول الجنين على كمية كافية من حمض الفوليك.
  4. حرمان الأم والجنين من العناصر الغذائية الهامة والمطلوبة لدعم صحتهما وخاصة المعادن والفيتامينات.
  5. الأطفال الذين يولدون لأمهات كن يركزن على القيام بأنظمة غذائية مشددة وغير صحية، قد يصابون بارتفاع في معدل السكري وكذلك يكونون أكثر عرضة للبدانة من غيرهم.

وفي الختام كانت هذه أبرز المعلومات الخاصة التي تعلمتها من خلال تجربتي مع رجيم الحمل بخطواته الصحية، والمتوازنة.

أتمنى أن تنال هذه التفاصيل إعجابكِ عزيزتي الأم الحامل، وأن تجدي فيها كل الفائدة والمنفعة في المحافظة على وزنك ورشاقتكِ طيلة فترة حملكِ، وما بعدها.

قد يهمك أيضاً: اسرع طريقة للتخسيس بدون رجيم وأهم الخطوات المتبعة لفقدان الوزن

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

11 + 5 =

error: المحتوى محمي !!