فوائد التمارين الرياضية المائية وأهميتها

9

فوائد التمارين الرياضية المائية كثيرة للغاية. وتعود على الجسم بمنفعة كبيرة. إذ أن المقاومة الطبيعية التي تنشأ عندما يمارس الشخص التمارين الرياضية في الماء. تساعد بشكل كبير على بناء وتقوية عضلات الجسم.

وتتميز هذه التمارين بأسلوب معين له تأثير أقل ضغطاً على المفاصل بالمقارنة مع التمارين الهوائية العادية. وهذا الأمر يجعل التمارين الرياضية المائية تماريناً مثالية للأشخاص المسنين والنساء الحوامل. وحتى الأشخاص الرياضيين الذين يرغبون في إعادة تأهيل إصابات قديمة أو حتى جديدة.

إن هذه التمارين الرياضية انتشرت في الآونة الأخيرة بشكل كبير حول العالم. وكان الهدف الأساسي منها هو تغيير الروتين وتغيير النمط الاعتيادي عن التمارين الهوائية المعتادة.

وقد وُجِد أن هذه التمارين فيها متعة وانتعاش أكبر بكثير من التمارين الرياضية الأرضية. نظراً لكونها تمارس في الماء. وإن الوقت المثالي لهذه التمارين هو فصل الصيف. إذ أن هذه التمارين تلعب دوراً مهماً في تخفيف حرارة الشمس.

وعلى عكس ما يتوقع البعض، فإن التمارين الرياضية المائية تتطلب مجهوداً بدنياً أكبر من التمارين الاعتيادية. حيث يتم تحريك عضلات الجسم كافة. وبالتالي يكون معدل حرق السعرات الحرارية أعلى.

هل سمعت من قبل عن التمارين الرياضية المائية؟ ربما تكون قد سمعت عن التمارين الرياضية المائية ولكنك لست متأكداً من فائدة هذه التمارين.

لقد رأينا جميعاً تلك المجموعات من الأشخاص تتجول في الماء ، وربما تعتقد أن التمارين الرياضية المائية مفيدة فقط لكبار السن الضعفاء ، لكن هذا ليس هو الحال حقاً.

تعتبر التمارين الرياضية المائية رائعة للأشخاص من جميع مستويات اللياقة البدنية والفئات العمرية ويمكن أن تقطع شوطاً طويلاً في الوصول إلى مستوى لياقة بدنية صحي وإبقائك هناك.

هناك فوائد محددة للتمارين الرياضية المائية تحتاج بالتأكيد إلى معرفتها ، ولا يوجد أي منها أقل أهمية من أي من الفوائد الأخرى. إذا لم تكن قد فكرت مطلقاً في المشاركة في بعض التمارين الرياضية المائية المنتظمة ، فيمكنك فقط تغيير رأيك بعد قراءة هذا سريعاً.

في هذا المقال سوف نتعرف على فوائد التمارين الرياضية المائية وأهميتها وما هي أنواعها.

فوائد التمارين الرياضية المائية

التمارين الرياضية المائية هي طريقة رائعة لخلط التمارين الرياضية التقليدية مع الفوائد المذهلة للمياه. لن يستغرق الأمر سوى بضع جلسات من هذه التمارين الرياضية وسوف تلاحظ فرقاً كبيراً في لياقتك العامة.

تعرف هذه التمارين أيضاً باسم “أكوا آيروبيكس”.

يمكن أن تُعرف التمارين الرياضية المائية أيضاً باسم aquafit أو اللياقة المائية وهي تتضمن ببساطة القيام بنشاط هوائي في الماء. يتم إجراء تمارين Water Aerobic بشكل عام في المياه الضحلة إلى حد ما ، وعادة لا تكون أعمق من الوركين ، ولكن في بعض الأحيان يمكن أن يصل الماء إلى صدرك أو حتى رقبتك ، اعتماداً على مدى صعوبة التخطيط للاستمرار. أشياء مثل رفع الركبة والجري في الماء والقفز والاندفاع كلها أمثلة رائعة لتمارين الأيروبكس المائية.

كيفية عمل التمارين الرياضية المائية

قم بالغطس وجرب هذا التمرين منخفض التأثير الذي يبني قوة العضلات ويعزز قدرتك على التحمل. إنه ممتع ، ويمكن أن يكون صعباً كما تريد.

عادة ما تستغرق حصة التمارين الرياضية المائية ساعة. سيقودك المدرب خلال سلسلة من الحركات ، غالباً ما يتم ضبطها على الموسيقى لإبقائك متحمساً.

يتضمن كل فصل تمارين رياضية مائية تمارين إحماء وتمارين القلب وتمارين القوة وتهدئة. توقع تمارين مثل المشي على الماء ، وتموجات العضلة ذات الرأسين ، ورفع الساق ، وحركات لوح الركل. لن تسبح ، ومعظم التدريبات المائية تتم في الطرف الضحل من المسبح.

طفو الماء سهل على مفاصلك. هذا يجعل التمارين الرياضية المائية خياراً جيداً إذا كنت تعاني من مشاكل في المفاصل أو آلام مزمنة أو تتعافى من الإصابة. كما أنها تحظى بشعبية كبيرة بين كبار السن والنساء الحوامل.

على الرغم من تأثيره المنخفض ، يمكنك جعل التمرين أصعب. على سبيل المثال ، قم بمزيد من التكرار لكل حركة أو انطلق أسرع أثناء التمرين. قد يتضمن الفصل المتقدم تدريباً متقطعاً تحت الماء.

مستوى الشدة:

متوسط
سترفع معدل ضربات قلبك ، لكن الماء لن يزعج مفاصلك.

المجالات التي تستهدفها

تتضمن معظم دروس التمارين الرياضية المائية تمارين الاندفاع ورفع الساق الجانبية وحركات أخرى تعمل على تمرين عضلات البطن والعضلات الأساسية الأخرى.

ستعمل الحركات مثل تجعيد العضلة ذات الرأسين تحت الماء على تحريك الذراعين. يمكن أيضاً استخدام ألواح السباحة لزيادة المقاومة.

الأرجل:

المشي والركض والقفز والركلات تحت الماء شائعة في تمارين الأيروبكس المائية.

الألوية:

تساعد القرفصاء والاندفاع والركلات المرتفعة في الركبة على شد عضلات المؤخرة.

ويمكن أن تساعد التمارين المائية منخفضة التأثير في تقوية عضلات الظهر وتخفيف آلام الظهر.

المرونة:

تساعد التمارين الرياضية المائية على تحسين مرونتك.

حتى التمارين الرياضية المائية ذات التأثير المنخفض ستعمل على ضخ معدل ضربات القلب.

القوة:

تساعد مقاومة الماء على تقوية العضلات وبناء القوة.

ولكن عموماً لا بمكن اعتبار التمارين الرياضية المائية على أنها نوع من الرياضة. بل هي أقرب إلى نشاط لياقة. وتعتبر من أفضل التمارين المنخفضة التأثير على الإطلاق.

أهم فوائد التمارين الرياضية المائية

يعد بدء تمرين جديد في المسبح أمراً سهلاً ، مع وجود محترفين مدربين لمساعدتك على الانتقال من التدريبات على الأرض إلى التمارين المائية في أي وقت من الأوقات.

هل أنت مهتم بتبليل قدميك وتجربة التمارين المائية؟ تحقق من بعض الفوائد الصحية التي يمكن أن توفرها لك التمارين الرياضية المائية:

تحسين صحة القلب

يمكن أن تساعد المشاركة المنتظمة في التمارين الرياضية المائية أو فصول التمارين المائية في تحسين صحة القلب وقوة القلب والأوعية الدموية.

يعمل ضغط الماء كصديق في بركة السباحة ويساعد على توزيع الدم في جسمك بشكل أكثر كفاءة. بينما يستمر قلبك في الخفقان والضخ مع تقليل الضغط بمرور الوقت ، فإنك تقلل بشكل فعال من خطر الإصابة بأمراض القلب. تبين أن التمارين المائية تساعد في خفض ضغط الدم المرتفع.

من المعروف أن مجرد التواجد في الماء يقلل من ارتفاع ضغط الدم عن طريق إرخاء الأوعية الدموية حتى تتمكن من حمل المزيد من الدم مع تقديم مقاومة أقل للقلب.

قد تقلل السباحة على وجه التحديد من الإجهاد الذهني ، وهو أمر جيد لصحة القلب والأوعية الدموية بشكل عام. حتى الأنشطة البسيطة مثل المشي في الماء يمكن أن تساعد أعضائك الداخلية ، مثل رئتيك ، لأن ضغط الماء يجعلها تعمل بجهد أكبر مما لو كانت خارج المسبح.

التدريب تحت ضغط منخفض

الجاذبية ليست دائماً صديقتنا ، خاصة عندما نتدرب. يمكن أن يكون الأسلوب عالي التأثير للتدريبات على الأرض صعباً على أجسامنا ، ويميل إلى إجهادنا بسهولة أكبر. يساعدنا الطفو الطبيعي للماء على الشعور بانعدام الوزن تقريباً أثناء التمارين المائية. بل إنه يقلل من بعض التأثير الذي تتعرض له أجسامنا ومفاصلنا عادةً أثناء أنماط التمرين الأكثر تقليدية.

تعتبر التمارين المائية وأنماط التدريبات الأخرى ذات التأثير المنخفض مثالية بشكل خاص للأشخاص الذين يعانون من آلام المفاصل أو غيرها من حالات الجسم التنكسية.

تساعد القوة الصاعدة المسماة “الطفو” على تخفيف الضغط عن المفاصل. هذا يحول الحركة العادية إلى إجراءات أكثر سلاسة ، مما يجعلها منخفضة التأثير. كما يمكن أن يقلل من وزن الجسم ، مما يسمح للأشخاص من جميع الأحجام بالحفاظ على تمرين آمن.

تقوية العضلات وحرق السعرات الحرارية

واحدة من أفضل الفوائد التي يمكنك جنيها من ممارسة التمارين الرياضية المائية بانتظام هي أنها مساعدة كبيرة عندما يتعلق الأمر ببناء قوة عضلاتك.

بالتأكيد ، هناك عدد كامل من التمارين مثل رفع الأثقال وركوب الدراجات والتدريب على المقاومة ومجموعة كاملة من الأشياء الأخرى التي يمكن أن تساعد في بناء قوة العضلات ، ولكن هذه الأشياء تتطلب منك أن يكون لديك أي من المعدات الخاصة بك. أو عضوية صالة الألعاب الرياضية باهظة الثمن إلى حد ما.

هناك أيضاً حقيقة أن التمارين الرياضية المائية هي تقنياً شكل من أشكال تدريب المقاومة. اعتماداً على مقدار غمر جسمك في الماء ، بالإضافة إلى الاتجاه الذي يتدفق فيه الماء ، أضف طناً من المقاومة لأي حركات تقوم بها. يمكن أن يضيف الماء ما بين 4 و 42 ضعف كمية المقاومة التي ينتجها الهواء العادي.

سيؤدي هذا بلا شك إلى تدريب عضلاتك لتصبح أقوى ، وكل ذلك بفضل التواجد في بعض الماء. يمكنك أن تحصل حرفياً على بعض تدريبات المقاومة الرائعة من خلال الماء ، ناهيك عن أن العضلات التي تبنيها هي كتلة عضلية هزيلة ، وليست تلك الكتلة الكبيرة التي يحصل عليها رافعو الأثقال.

إذا كنت ترغب في زيادة كثافة التمارين الرياضية المائية ، يمكنك دائماً ربط بعض أوزان الكاحل أو المعصم أو حتى استخدام بعض الدمبل أيضاً.

في المرة القادمة التي تذهب فيها للغطس ، فقط حاول القيام بالحركة التي كنت ستفعلها عند القيام بالتمارين باستخدام الدمبل. ستلاحظ كيف يضيف الماء قدراً كبيراً من المقاومة ، كما لو كنت تحمل بعض الدمبل غير المرئية ، لذا تخيل فقط كل الفوائد التي يمكن أن يقدمها الماء لعضلاتك.

إذاً ، تعتبر ممارسة الرياضة في الماء طريقة رائعة لحرق السعرات الحرارية وتقوية عضلاتك بشكل أفضل. نظراً لأن الماء أكثر سمكاً من الهواء ، وبالتالي فهو أكثر مقاومة ، يجب أن تعمل أجسامنا وعضلاتنا بجهد أكبر – لضمان تمرينات أكثر استدارة واكتمال.

قد يهمك أيضاً:

أنواع العضلات في جسم الإنسان ومواقعها ووظائفها المختلفة

البحث عن مركزك

عندما تكون في الماء ، لا داعي للقلق بشأن السقوط – إلا إذا كنت تحاول إبقاء شعرك جافاً . تعتبر التدريبات المائية منخفضة المخاطر مقارنة بالتمارين على الأرض ، حيث يمكنك بسهولة إيذاء نفسك بالسقوط للوراء بعد محاولة رفع أوزان ثقيلة جداً.
يمكن أن تساعدك التدريبات المائية في تحقيق التوازن في حياتك الأرضية ، وحتى تحسين مرونتك – وذلك لأن مفاصلنا تميل بشكل طبيعي إلى زيادة نطاق حركتها عندما نكون في الماء.

تكييف الجسم بالكامل

يوفر الماء مقاومة داخلية تسمح بممارسة تمارين أكثر كثافة من تلك التي تتم على الأرض. حتى المهام البسيطة مثل المشي أو الجري تحرق المزيد من السعرات الحرارية في الماء. لتحقيق أقصى قدر من التأثير ، توفر السباحة بأنماط مثل السباحة الحرة وسباحة الصدر وعضلة الظهر تمارين للجسم بالكامل باستخدام جميع مجموعات العضلات الرئيسية في وقت واحد.

قلق أقل من الإصابة

يُعرف العمل في الماء بخصائص إعادة التأهيل. وجدت دراسة أجريت خصيصاً لعلاج الأشخاص المصابين بمرض باركنسون أن: “مقاومة الماء تعزز أيضاً وعي الجسم ، والذي يمكن أن يساعد في الحفاظ على الوضع المناسب والشعور بالحركة داخل الفضاء أثناء النشاط”.

بالإضافة إلى ذلك ، يمكن لعلاج إعادة التأهيل المائي تسريع الشفاء ، وهو خالٍ من الألم تقريباً، ويساعد المصابين على التحرك بسهولة. وجد الأشخاص المصابون بالتهاب المفاصل أو الأمراض المزمنة تحسيناً في استخدام المفاصل المصابة دون إثارة الأعراض ، وفقاً لبحث أجراه Westby MD ، عند إضافة التمارين التي تعتمد على الماء إلى روتينهم.

أثناء التواجد في الماء ، يجب أن يكون العمق بين الخصر وأعلى الصدر ، خاصة إذا كان التوازن مصدر قلق. ولكن ، في النهاية ، لا داعي للقلق بشأن الاصطدام بالأرض ، فلن يسمح لك الماء بذلك ، وسوف يدعمك في جميع تحركاتك.

المساعدة في زيادة المرونة

إحدى فوائد التمارين الرياضية المائية الكبيرة حقاً التي يمكنك الحصول عليها عند ممارستك لهذه التمارين هي أنها يمكن أن تقطع شوطاً طويلاً في زيادة مرونتك العامة. حيث يضيف الماء الكثير من المقاومة لأي حركة تقوم بها. يقوم الماء في الواقع بدفع وسحب مفاصلك وأجزاء الجسم في اتجاهات لم يعتادوا على الحركة ، والتي ببطء بمرور الوقت سوف تجعلهم في الواقع يعتادون على تلك الحركات.

علاوة على ذلك ، يجبرك هذا أيضاً على الدفع للخلف للتكيف مع حركات الدفع والسحب للماء. يؤدي هذا السحب والدفع والحركة الشاملة المستمرة إلى أن تصبح مفاصلك مرنة.

يحافظ الماء أيضاً على مفاصلك في حركة مستمرة ، مما يبقيك متحركاً ويمنعك من الصدأ ، إذا جاز التعبير. إن تحركك في اتجاهات لم تكن معتاداً على الذهاب إليها يزيد من المرونة ؛ إنه يشبه شكلًا خفيفاً من التمدد أو حتى اليوجا.

تقليل التوتر والقلق

شيء آخر مفيد جداً في التمارين الرياضية المائية هو أنه يمكن أن يقطع شوطاً طويلاً في مساعدتك على تخفيف التوتر والقلق ، بالإضافة إلى أنه يساعد في وضعك في مزاج أفضل بشكل عام. في البداية ، تبين أن الماء له تأثير مهدئ على العقل. ببساطة ، هناك شيء يبعث على الاسترخاء بشأن الطبيعة الهادئة والهادئة للمياه ، وهو شيء يساعد على استرخاء أدمغتنا وجعلها مريحة.

يمكن أن تساعد الطبيعة الناعمة للماء بشكل كبير في تخفيف التوتر والقلق. بعد كل شيء ، لماذا تعتقد أن الناس يحبون الذهاب في إجازة على الشاطئ؟ لأنه مريح ، لهذا السبب! هناك أيضاً سبب آخر لماذا تساعدك التمارين الرياضية المائية على الاسترخاء وتخفيف التوتر ، وذلك بفضل التمارين نفسها.

تؤدي التمارين الرياضية إلى إفراز عقلك لبعض المواد الكيميائية العصبية المعروفة باسم الإندورفين. الإندورفين الرئيسي الذي يساعدك على جعلك تشعر بالسعادة ويخفف من التوتر والاكتئاب والقلق يسمى السيروتونين. السيروتونين مادة كيميائية للشعور بالسعادة تنتج بشكل طبيعي في دماغك وتنتج إحساساً بالبهجة والسعادة والاسترخاء ، والشعور الذي يقاوم الحزن والحزن الناجمين عن الآلام العقلية مثل الاكتئاب والقلق.

علاوة على ذلك ، يؤدي التمرين أيضاً إلى إنتاج دماغك لمركبات endocannabinoids ، وهي مادة منتجة بشكل طبيعي في أدمغتنا. لذا القيام بذلك يسبب الشعور بالسعادة والاسترخاء ويساعد أيضاً في مواجهة حساسية الألم..

وأخيراً، لا تنسى أن الأمر ممتع! لذا اقفز واستمتع بالسباحة أثناء العطلة مع العائلة ، أو احصل على بعض الجولات أثناء السباحة  أو جرب فصلاً مائياً لتستفيد من فوائد التمارين الرياضية المائية.

حتى مجرد الخوض في الماء سيحرق سعرات حرارية أكثر من المشي على الأرض. لذا لا تضيع على نفسك فرصة الاستفادة من فوائد التمارين الرياضية المائية.

ولمعرفة المزيد من فوائد التمارين الرياضية المائية اضغط هنا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

خمسة × خمسة =

error: المحتوى محمي !!